حامد زيد - قصيدة الذيب والراعيقصائد واشعار >>حامد زيد >> الذيب والراعي

الذيب والراعي

قصيدة الذيب والراعي للشاعر

 الذيب والراعي

 


انا قلبي على الفرقا نوى روحه بدون رجـوع
مثل طير بلا سبق وبـلا وكـر وبـلا راعـي




تهيا للجفا خطوة يبي بقصى الطريـق هجـوع
يدور للعنـا ملجـا طريـق قلـوب جزاعـي




فديتك يالخفوق بحب وجرح وقطرتين دمـوع
قبل لايجبـرك خلـك علـى وتلـوي ذراعـي




تعنيت وسبقت الوقت ولا عشت الغرام اسبوع
انا مابي من الدنيا هبـوب تطـرح شراعـي




لعبت بدوري العاشق وكنت التابـع المتبـوع
وتلعب عيني ادوار الرسالة في يـد الساعـي




رقيت الحب من ساسه الى راسه ولع وخضوع
ورجل ٍتصعد الهامه ورجـل ٍتحتضـن قاعـي




عرفت ان الهوى ظالم مثل ظلم العطش والجوع
وأظني يوم انا عاشق شبيه الغافـي الواعـي




غفيت بعشقي الخاين ووعيت بعمري المدفوع
واشوف القلب لأيامي غدا ناعي وأنـا ناعـي




وانا بقبل على الفرقا وبضوي للظلام شمـوع
ولا لي بالشقا حاجه ولا بـه للسفـر داعـي




وببدي رحلة الفرقا وبأرحل وانهي الموضـوع
مادام ان العذول اللي لبس ثوبي مـع قناعـي




ابعرف ياترى بعدي من اللي يقطف المـزروع
وانا مالي بهاالدنيـا سـوى خلـي ومرباعـي




سطا ذيب على المرعي وسلمت بخافق مفزوع
وفدوة لو يموتـن القطيـع ويسلـم الراعـي

 

قصيدة الذيب والراعي



 

[ الرئيسية :: الإحصائيات :: البحث :: أخبر صديقك :: اتصل بنا ]