حامد زيد - قصيدة الثرياقصائد واشعار >>حامد زيد >> الثريا

الثريا

قصيدة الثريا للشاعر

 الثريا

 


ليـه تطعنـي وانـا ميـت بليـا
ماكفاك الي حصلّـي قبـل ساعـه


كن بيـن همومـي وبينـك حميـا
جيتكم واحـد وجيتونـي جماعـه


انت منـا والمصايـب مـن هنيـا
كلكم ضدي ترى ماهـي شجاعـه


ما ابشع من جروح طعنات القفيـا
غير سكيـنٍ تصيـب بهالبشاعـه


لاتتـوب ولاتــذوب ولا تـريـا
جرحها جرح وفظاعتهـا فظاعـه


ترتوي من فيـض دمـي والتفيـا
وصار قلبي مثل اخوها بالرضاعـه


وانت ليل لـو ضويتـه مايضيّـا
ضعت فيه وشفت نفسي في ضياعه


اتهيـا ويـن مـا اشوفـه تهيـا
وارسي بمرساه وشراعي شراعـه


مـن عرفتـه والمحيـا بالمحيـا
ومايروح الا ذراعي فـي ذراعـه


ان رضيت ارضيه وان عييت عيا
وان طلبني قلت له سمـع وطاعـه


ما عشقت من النجوم إلا ((الثريا))
وماملكت من الكنـوز إلا القناعـه


وانت وجيوش المـوادع والجفيـا
كيف اوقف ضدكم وانتـم جماعـه


لوبجيكـم بالشجاعـه والحمـيـا
البلا ان الكثـره تغلـب الشجاعـه

 

قصيدة الثريا



 

[ الرئيسية :: الإحصائيات :: البحث :: أخبر صديقك :: اتصل بنا ]